دورة حياة البحث والتطوير

لجنة جائزة الشيخ زايد للطب التكميلي والبديل تزور جامعة  تيانجين للطب الصيني التقليدي لتكريم البروفيسور شي أوزيومين  واستكشاف إنجازات الطب الصيني

جائزة الشيخ زايد العالمية للطب التكميلي والبديل تواصل دورها في سعيها الدائم في استقطاب كبار العلماء والمتخصصين في سائر أرجاء الأرض لتحظي العاصمة أبوظبي بريادة البحوث والدراسات العلمية التي تتطلع إليها علوم الصحة والحياة وفي خطوة ثابتة هامة لتعزيز التعاون الدولي وتقدير التميز في مجال الطب التكميلي و البديل، تستعد لجنة جائزة زايد للطب التكميلي لزيارة جامعة تيانجين للطب الصيني التقليديوتهدف هذه الزيارة إلى استكشاف أحدث الأبحاث والإنجازات في مجال الطب الصيني، لعرضه أمام اللجان الطبية المتخصصة في كل من مجالات هذا التخصص

وفي هذا الإطار فإن الجائزة وبرعاية مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية تؤكد خطتها الاستراتيجية المستدامة ضمن خطتها الخمسينية التي يرعاها سيدي صاحب السمو الشيح محمد بن زايد رئيس الدولة، حفظه الله،رائد مواكب الحضارة الإنسانية ومستقبل الأجيال وصاحب مسيرة التطور والتقدم في سائر المجالات لتحقيق النهضة التنموية لسعادة المواطنين، وكل المقيمين على هذه الأرض الطيبة أرض المحبة والتسامح والسداد والسلام.

وخلال هذه الزيارة المهمة، ستقوم اللجنة بتكريم البروفيسور شي أوزيومين أحد كبار العلماء المتخصصين في العلاج بالإبر الصينية بمنحه ميدالية جائزة زايد الذهبية، تقديراً لإسهاماته البارزة في مجال الطب الصيني.

وصرحت السيدة أمينة، رئيسة اللجنة المنظمة لجائزة الشيخ زايد، على أهمية هذه الزيارة والجائزة نفسها. “جائزة الشيخ زايد ليست مجرد تقدير للتميز الفردي؛ إنها شهادة على رؤية قادتنا لعالم يحترم فيه الطب التقليدي ويتكامل مع الممارسات الطبية الحديثة. هذه الزيارة وتكريم البروفيسور شي أوزيومين هما خطوتان حاسمتان في إبراز الأهمية العالمية للجائزة ونحن ملتزمون بتعزيز بيئة التعلم والتبادل، وهو أمر حاسم لتقدم الرعاية الصحية على مستوى العالم.”

ويشمل الجدول زيارة إلى المستشفى التعليمي الأول بجامعة تيانجين للطب الصيني التقليدي ، حيث سيلتقي الوفد بطاقم المستشفى من الأطباء العاملين فيها لجمع المعلومات والإفادة من الخبرات المتنوعة لتكون إضافة نوعية ومتميزة لأعمال الجائزة كما ستدعو الأخصائيين أصحاب البحوث الحديثة بحضور الجائزة في دورتها الثالثة المزمع إقامتها بتاريخ ——-حرصا منها على مواكبة التسارع العلمي والحضاري الذي تشهده الدولة التي تسابق العالم بأسره في تطورها العلمي حيث بلغت الصدارة في العديد من المجالات في السياحة والاقتصاد والأطر العلمية، وها هي في مجال الطب بشتى أشكاله و بالفضاء تسابق العالم في بلوغ أرفع مرافئ الحضارة لخدمة الإنسان والبشرية عموما ولمشاركة إنجازات ورؤية جائزة الشيخ زايد ومناقشة مبادرات نقل المعرفة إلى الإمارات العربية المتحدة، مما يعزز ممارسات في المنطقة.

تعتبر جائزة الشيخ زايد للطب التقليدي والتكميلي، التي أُسست تكريماً لرؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، أداة فعالة في تعزيز التميز والابتكار في مجال الطب التقليدي والتكميلي. وتعد هذه الزيارة خطوة إلى الأمام في مهمة الجائزة لإنشاء منصة عالمية لمشاركة المعرفة والممارسات في ، مما يسهم في صحة ورفاهية المجتمعات في جميع أنحاء العالم.

وأخيرا تتطلع اللجنة إلى مناقشات وتبادلات مثمرة خلال زيارتها، والتي ستمهد بلا شك الطريق للتعاون والتقدم المستقبلي في مجال ، وخاصة في مجال الطب الصيني

536 Views
Scroll to top
Close
Browse Categories
Browse Tags