Emirates Scholar Research Center - Research Publishing & Indexing Center

مركز علماء الإمارات للأبحاث يوقع مذكرة تفاهم مع مؤسسة وطني إمارات في المؤتمر الدولي لحوار الحضارات والتسامح

في خطوة هامة نحو تعزيز الحوار الدولي وتعزيز التسامح، وقع مركز الإمارات لأبحاث العلماء مذكرة تفاهم مع مؤسسة وطني إمارات. وقد تم حفل التوقيع خلال مؤتمر الحوار الدولي للحضارات والتسامح الذي عقد في أبو ظبي، مما عزز الالتزام بالجهود التعاونية في تعزيز هذه الأهداف المشتركة.

ووفر المؤتمر، الذي نظمه مركز علماء الإمارات للأبحاث، منصة مناسبة لإضفاء الطابع الرسمي على هذه الشراكة الاستراتيجية.

وحضر حفل التوقيع مدير عام مركز علماء الإمارات للأبحاث الدكتور فواز حبال وممثلون عن مؤسسة وطني إمارات. وأعرب الدكتور فراس حبال عن حماسه لهذا التعاون، مسلطًا الضوء على أهمية الجهود الجماعية في تعزيز التفاهم والتسامح بين الثقافات والمجتمعات المتنوعة.

وترى مؤسسة وطني إمارات، المعروفة بالتزامها بالتنمية الوطنية والمجتمعية، في هذه الشراكة امتداداً ملموساً لمبادراتها المستمرة. ومن خلال توحيد الجهود مع مركز علماء الإمارات للأبحاث، تهدف المؤسسة إلى المساهمة في الخطاب العالمي حول التسامح وحوار الحضارات.

وتحدد مذكرة التفاهم مجالات التعاون المختلفة، بما في ذلك المشاريع البحثية المشتركة والمبادرات التعليمية وتنظيم الأحداث التي تعزز الحوار والتفاهم. ويدرك كلا الكيانين أهمية تعزيز بيئة تحتفي بالتنوع وتبني الجسور بين الثقافات.

وكجزء من الاتفاقية، يلتزم مركز علماء الإمارات للأبحاث ومؤسسة وطني إمارات بتبادل الخبرات والموارد وأفضل الممارسات.

24 Views
Scroll to top
Close
Browse Categories
Browse Tags