تعاون باحث الإمارات وجامعة مردوخ.

باحث الإمارات وجامعة مردوخ يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون.

دبي، الإمارات العربية المتحدة – نوفمبر 2, 2023 – يسر مركز الإمارات للأبحاث العلمية وجامعة مردوخ الإعلان عن توقيع مذكرة تفاهم مهمة في 1 نوفمبر 2023. أقيم حفل التوقيع في جامعة مردوخ في دبي، بحضور شخصيات مرموقة من كلا المؤسستين، بما في ذلك الدكتور جيمس تروتر، عميد جامعة مردوخ دبي، وصالح إسماعيل، رئيس الانضباط – تكنولوجيا المعلومات، الدكتور فراس حبال، رئيس معهد الإمارات للباحثين، والدكتور فواز حبال، مدير عام الباحث الإماراتي.

وتمثل مذكرة التفاهم خطوة مهمة نحو تعزيز التعاون في مجالات التعليم والبحث والابتكار. يشترك كل من مركز الإمارات للبحوث العلمية وجامعة مردوخ في الالتزام بالتميز في الأوساط الأكاديمية والسعي وراء المعرفة. تهدف هذه الشراكة إلى تعزيز النظام البيئي الأكاديمي والبحثي في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها، وخلق منصة لتبادل الأفكار والموارد والخبرات.

وقال الدكتور فراس حبال، رئيس مركز الإمارات للبحوث العلمية: “إنه لشرف وامتياز أن أقف هنا اليوم للاحتفال بتوقيع مذكرة التفاهم هذه بين مركز الإمارات للبحوث العلمية وجامعة مردوخ. وتمثل هذه الشراكة فصلا جديدا في التزامنا بتطوير البحث والتعليم والابتكار. من خلال التعاون مع جامعة مردوخ ، نفتح الأبواب أمام فرص جديدة للطلاب والباحثين والمعلمين. يتماشى هذا التعاون تماما مع مهمتنا المتمثلة في توفير أعلى مستوى من الدعم التعليمي والبحثي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة ككل. معا، يمكننا إحداث تأثير كبير في مجالات الأوساط الأكاديمية والابتكار، ودفع عجلة التقدم والمساهمة في اقتصاد المعرفة. وإنني أتطلع إلى المشاريع والمبادرات المثيرة التي ستنبثق عن هذه الشراكة”.

وقال الدكتور جيمس تروتر عميد جامعة مردوخ في جامعة مردوخ: “يسعدنا أن نكون جزءا من هذه المناسبة الهامة حيث نقوم بإضفاء الطابع الرسمي على تعاوننا مع مركز الإمارات للبحوث العلمية. تعكس هذه الشراكة التزام جامعة مردوخ الثابت بالتعليم العالمي والتميز البحثي. إن رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة للابتكار والتعليم يتردد صداها مع رؤيتنا الخاصة، ومن خلال مذكرة التفاهم هذه، نهدف إلى إبراز نقاط قوتنا الجماعية. يتوق أعضاء هيئة التدريس والموظفون والطلاب المتفانون لدينا إلى المشاركة في مشاريع بحثية ذات مغزى وتبادل المعرفة وتعزيز نمو البرامج الأكاديمية والبحثية. ونتوقع أن تكون هذه الشراكة تحويلية وتمكننا من المساهمة في النهوض بالتعليم والابتكار ونشر المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها”.

إن مركز الإمارات للأبحاث العلمية وجامعة مردوخ متحمسان للشروع في هذه الرحلة التعاونية، وتتطلع كلتا المؤسستين إلى الإنجازات والاكتشافات الرائعة التي ستنتج عن هذه الشراكة.

206 Views
Scroll to top
Close
Browse Categories
Browse Tags