Emirates Scholar Research Center - Research Publishing & Indexing Center

قوارب ممارسة التسامح في خطاب المواقف أئمة المذاهب الفقهية

المؤلف : نور الدين شبيد
المؤتمر: مؤتمر حوار الحضارات والتسامح الدولي – أبوظبي 2024
الكلمات المفتاحية: التسامح، الخطاب، المذاهب، الذوق، الفقه


خلاصة

يعتبر المؤتمر إلى وحدة فكرية ومنهجية بين المسلمين في زماننا اليوم أمرا مُلحّاً، وضرورةً إنسانيّة، نظراً لما يعيشه المسلمون من تشرذم حسِّي، وتفكك فكري، فطالما رُت الأصوات الأصوات لمِِّّشمل، ورصِّ الصفوف، لكن سُرعان ما كانت هذه الدعوات تُخرص، وتواجه بأفكار مُضادة، وتأويلات مخالفة لجميع القوانين والأعراف الشرعية والكونية. ومن هذا المنطلق؛ ويأتي الكلام في هذا البحث عن جانبٍ أصيلٍ من الأشخاص التسامح الذين ساروا عليها ففقهاؤنا في حياتهم، وكابدوا من أجل تنزيلها في واقعهم، وسعوا إلى إظهارها في كُتبهم وآثارهم، حتى يقتدي بهم الـمُقتدون، ويسلك جادَّتها السالكون. لكنَّا في جانب آخر نجد أن هذه القيم والأخلاق قد غُيِّبت عند كثير من المتأخرين الذين انتسبوا للمذاهب الفقهية، وأبدلوها بما يُناقضها وأضادُّها، حتى انقلبت الصورة عند الناس اليوم، وصاروا ينسبون الأغاليط إلى أئمة المذاهب. والواقع أن تجليات التسامح في المواقف فقهاء المذاهب قد تعددت صوروَرها، حتى صار يُضرب بها المثل في محافل الحوار، والمناظرة، ومجالس إبداءات الآراء المختلفة في المسائل المتناظرة. وتعتبر نقاط الأدب مع المخالف، وتجنُّب الإساءات اللفظية، والعدل في القضاء الذي يُحاكم الفقيه ضد أحد، مع التنقيب عن الخبايا والمقاصد التي لا يُشرع التنقيب عنها، وغير ذلك مما يدخُل في قيمة «خُلق التسامح»؛ من التأثر الذي اعتنقت بإيراد قضاياها كُتب التاريخ والتراجم والمناقب، كما تُثبت كذلك في جانب كبير منها من أمهات الكتب الفقهية التي تهتمن بإيراد الأسباب المتعددة والنازل، حيث تنكشف فيها مظاهر وجود العقل الفقهي، وتكوين تجليات البُعد الأخلاقي. هذه الأخلاقيات الأخرى ملفٌّ يجبُ ألا ينفَكَّ عن موضوع الاجتهاد في البحث الفقهي والفكري، فيُعتبر وجه الخطأ والصواب في الرأي بالموازاة مع النظر إلى طريقة الوصول إلى الحُكم في رده على أقوال المخالفة بأدب وذوق، أو عدم اعتبار رأي المخالف ومجابه بحدَّه. وقد اجتهدتُ في بسط فكرة الموضوع من خلال النظرة التالية: إعداد: فيه بيان لفكرة البحث وأهميته في السياق المعاصر. المحور الأول: أدبيات الحوار عند الفقهاء. المحور الثاني: صور التسامح في آراء المذاهب الفقهية. المحور الثالث: التسامح في بعض المسائل الفقهية. الخاتمة: خلاصة الموضوع.

18 Views
Scroll to top
Close
Browse Categories
Browse Tags